اختتام مخيم تقرت الجهوي للإخوة للحفظ المكثف

#مخيم_تقرت_الجهوي_للحفظ_المكثف
#وحدة_الإخوة
#الحفل_الاختتامي

بفضله وحده تُقضَى الحاجات، تتعانق الأرواح رغم بعدها.. هي عبارات نواسي بها أنفسنا في لحظات الفراق، جمعنا القرآن في رحابه أين ينتهي الكلام في حضرة كلامه؛ 
هاهو الحفل الختامي يقام و القلوب لم تعرف: أتسعد!؟ أم تحزن على فراق الأحبة و مجالس العلم و حلقات الذكر.
تُلِيَتِ الآياتُ، توالت الوصلات الإنشادية وكذا التكريمات على أمل لقاءٍ نأمل ألا يتبدد فوق الغيوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق