بسمِ اللّه مسبب الأسباب وشافي العِباد

#النهضة_بالقرآن_الكريم

بسمِ اللّه مسبب الأسباب وشافي العِباد.

إنَّ ذا الفيروس جُند من جنود الله، إن شاء رفعه وإن شاء أدّب به العباد، وقد كان الإسلام حريصا على حياة النّاس حافظا لها، فكان حفظ النّفس مقصدا من مقاصد الشريعة التي تُخاطب العقل، لذَا أسلم الناس من حرص على نفسه وعلى أخيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق